الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الخارجية الفلسطينية تدعو لوقف التصعيد الإسرائيلي ضد المسجد الأقصى

تم نشره في الاثنين 31 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

رام الله- حذرت وزارة الخارجية الفلسطينية من مخاطر وتداعيات الهجمة الاحتلالية ضد المسجد الأقصى المبارك/الحرم القدسي الشريف، التي تأتي في إطار مخطط رسمي لتكريس التقسيم الزماني له كمقدمة من أجل استكمال السيطرة المكانية والزمانية عليه.
وحمّلت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان صحفي اليوم الإثنين، الحكومة الإسرائيلية المسؤولية كاملة عن نتائج هذا التصعيد، ودعت جميع الأطراف المعنية إلى تحمّل مسؤولياتها لوقف هذا التصعيد الخطير.
وأشارت إلى أن سلطات الاحتلال تواصل فرض السيطرة المشددة على دخول المصلين المسلمين للصلاة في المسجد، وتخصص الفترة من الساعة السابعة والنصف صباحاً حتى الحادية عشرة لاقتحامات المستوطنين واليهود المتطرفين وقوات الجيش والشرطة لباحات الحرم، كما تصادر هويات المصلين، وتنصب الحواجز على الطرق والبوابات المؤدية إلى المسجد الأقصى/الحرم القدسي الشريف، في محاولة منها لإيجاد أمر واقع تراهن أنه سيصبح معتاداً ومألوفاً لدى الفلسطينيين والعرب والمسلمين، ودول العالم ومؤسساته الأممية.
وأوضحت الوزارة في بيانها أنها بعثت رسائل إلى أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، وأمين عام الجامعة العربية، وأمين عام الأمم المتحدة، ووزير خارجية الأردن، ودعت لعقد قمة إسلامية طارئة تخصص لدراسة هذه التطورات والهجمة الإسرائيلية الرسمية لتقسيم المسجد الأقصى/الحرم القدسي الشريف.
ولفتت إلى أنها تقوم من خلال القنوات الدبلوماسية وسفارات فلسطين في الخارج، ب حثّ العالمين العربي والإسلامي والدول كافة على التحرك العاجل لوقف هذه الاستفزازات الإسرائيلية التي باتت تهدد بإشعال وتفجير الأوضاع برمتها.(بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش