الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عوائد متواضعة على الموجودات

إ.د. سامر الرجوب

الجمعة 28 نيسان / أبريل 2017.
عدد المقالات: 121



مع اعلان معظم البنوك قوائم المركز المالي والدخل نتفاجأ بتواضع العائد على الموجودات في بعضها  بالرغم من حجم  محافظ القروض والاستثمارات الهائلة، فهل يعقل ان لا يتجاوز عائد الموجودات الربعي  لبعض البنوك المحلية الثلاثة بالألف! وكيف لبنوك كبيرة ان يكون فعالية استغلالها لموجوداتها بهذا التواضع!
بالرغم من ان النتائج الربعية قد تعكس ارباحا تبعث التفاؤل  لكنها تعكس ايضا تراجعا في كفاءة ادارة الاموال والاستثمارات او قد تعكس عدم وضوح رؤية في كيفية الاستفادة من الارباح المدورة وتعظيم ارباح المساهمين.
ان العوائد المتواضعة على الموجودات والعوائد الجيدة على حقوق الملكية تعني وبلا ادنى شك ان هناك سياسات تحفظية تلجأ لها بعض البنوك التي تسعى اكثر الى تخزين الارباح اكثر من استغلالها بما يدعم نموها وبما يرفع من ارباحها.
ومن ايماننا بالدور الذي يلعبه القطاع المصرفي في تحريك الدورة النقدية ودفع عجلة الاستثمار يأتي اهتمامنا بالاستغلال الامثل لمواردها ورفع العائد على موجوداتها وتعظيم المنفعة لمساهميها.
يجب ان يتغير الاسلوب الاداري نحو سياسات بنكية توسعية في ادارة اموال المساهمين وتدوير الاموال والاستثمارات بما يخدم الجميع ويرفع من الارباح التشغيلية لها ويجنب المساهمين والشركات التأرجح الخطير في ارباح التشغيل بين السالب والموجب جيئة وذهابا.
لست مع التوسع النقدي العشوائي لكني مع التوسع الذي يمكن تحقيقه وبسهولة من دون زيادة مستوى المخاطر التشغيلية والاستثمارية والتمويلية، كما اني مع الاستغلال الامثل للموارد.
يجب ان لا تزيغ انظارنا عندما يعلن بنك ما انه حقق ارباحا بقدر ما يجب ان تقرأ ادمغتنا كيفية الاستغلال الامثل للموجودات ورفع العوائد عليها وعلى حقوق الملكية من دون ان يكون ذلك على حساب تقزيم الارباح بدافع التحوط الشديد او بدافع عدم الرغبة في تغيير الاسلوب الاداري المتبع في ادارة الاموال.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش