الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سلة الكتب الحديثة

تم نشره في الأحد 14 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً

 إعداد: عمر أبو الهيجاء

 

 «الأمام ابن حزم 

الأندلسي» لعفيف الغنيمات

 

صدر مؤخرا عن دار وائل للنشر والتوزيع، كتاب جديد حمل عنوان: «الإمام إبن حزم الأندلسي..ومساره في نقد الحديث»، لمؤلفه الدكتور عفيف عبد الحافظ الغنيمات، يقع في 96 صفحة من القطع الكبير.

ويقول المؤلف في مقدمته: لقد حرصت أن يكون هذا الكتاب، والذي يحوي ترجمة لعلم من أعلام الإسلام وجانبا من جوانب علمه، وحرصت أن يكون هذا الكتاب مختصرا اختصارا غير مخل ليتمكن من قراءته الناس عامة وطلاب العلم خاصة بسهولة ويسر، ولما كان المقصد هو بيان  مسار الإمام ابن حزم الأندلسي في نقد الحديث فقد جعلت هذا الكتاب في ثلاثة فصول، حيث جاء الفصل الأول للحديث عن حياة الإمام ابن حزم الأندلسي ونشأته وتلقيه للعلوم الشرعية ومكانته العلمية ومؤلفاته المتنوعة وتألقه في جمع العلوم كثيرة. وقال: وحتى تكتمل الفائدة فقد جعلت الفصل الثاني مقدمات في علم الحديث النبوي حتى يتمكن غير المختص من فهم هذه المصطلحات بسهولة ويسر ودقة علمية، وجاء الفصل الثالث والاخير لبيان مسار الإمام ابن حزم في نقد سند الحديث ومتنه.

 

 «مدار الفراشات» ديوان للشاعرة عطاف جانم

 

بعد إصدارها المجاميع الشعرية السابقة، وهي:»لزمان سيجيء» 1983، و»بيادر للحلم يا سنابل» 1993، و»ندم الشجرة» 2003»، تصدر الشاعرة عطاف جانم مجموعتها الشعرية الرابعة والتي حملت عنوان «مدار الفراشات»، عن دار فضاءات للنشر والتوزيع، تقع في 176 صفحة من القطع المتوسط، واشتملت على العديد من القصائد التي تعاين فيها الوجع الإنساني على هذا الكوكب المسكون بالإنهيارات والإنكسارات، قصائد تمعن كثيرا الذات الشاعرة لترسم لنا بلغتها الشفافة أدق التفاصيل لمعنى الرغبة والشتات، ذاهبا بنا عبر لغتها المكثفة إلى فضاءات التاريخ ومادته الدسمة لتسقطها على مجريات القصائد مانحتها بعدا دلاليا ومعرفيا وثقافيا.

د. يوسف بكار، في تقديمه للديوان يقول: عنوان «مدار الفراشات»، مستقى من عنوان قصيدة فيه هي «في مدار الفراشات»، وهي نهج نهجته في ديوانها الذي اصطفت أول قصائده «ندم الشجرة»، عنوانا له. وهذا صنيع عام لا يكاد يفلت منه شاعر حديث إن في ديوان واحد أو دواوين، مشيرا إلى أن الشاعرة ليست غريبة في شعرها على «المدار» أو «المدارات»، التي لا تخلو من شارات وأبعاد سيمائية ذاتية ذات أصداء جماعية قد لا تخفى على من يعرفها من كثب. والديوان يشي بثقافة الشاعرة وقراءاتها الأدبية والعامة في القديم والحديث، وبما تختزنه ذاكرتها المتوقدة من التراث الشعبي أمثالا وحكما واستعمالات لا سيما في القصائد الطويلة لا قصائد «الومضة» أو التوقيعة التي تعبر كما «الرباعية» الفارسية و»السونيت»، الفرنسية فكرة واحدة حسب، وإن نزوع الشاعرة إلى هذا الضرب من القصائد الكثيرة نسبيا في هذا الديوان، وإن لا يخلو منها الديوان الثاني، كملمح من ملامح تطورها ومواكبتها لما يجد في التفعيلة بين والحين والحين.

 «ضد الخريطة.. معيّة 

الريح» لسمير الشريف

 

صدر عن مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر بالتعاون مع نادي نجران الأدبي الثقافي ترجمة لأعلام الإبداع العالمي من كتاب القصة والمسرحية في كتاب «ضد الخريطة .. معيّة الريح»، وقام بالترجمة الناقد والقاص والمترجم سمير أحمد الشريف.

يضم الكتاب نصوصاً قصصية من الآداب العالمية، فمن الأدب الإيطالي قصة «الحرب» للويجي بيرانديللو الحاصل على جائزة نوبل 1934، ومن الأدب السويسري قصة»يد الله» لياسمين شار، ومن الأدب الروسي قصة «لم كل هذا الصراخ «، لبوريس يكيموف الحاصل على جائزة سولجنيتسين عام 2008م، ومن الأدب الفيتنامي قصة «يوم حافل»لسونج ثو ، ومن الأدب الأمريكي خمس قصص: «عجوز على الجسر» لأرنست همنجواي،»تلك البقعة» لجاك لندن، «الهدايا»، لأو هنري وهو الأسم المستعار للكاتب الأمريكي وليم سيدني بورتر، «وحيد القرن في الحديقة» لجيمس ثيربر، «حب»، لـ ستيوارت الذي نال شهرته الواسعة بعد نشر كتابه «كنتاكي أرض بلادي»، وتنتمي هذه النصوص إلى ميادين مختلفة من الفنون الأدبية كما تعكس شبكات من العلاقات والرؤي والأفكار والتطورات الحكائية والفضائية.

كما يتضمن الكتاب نصاً مسرحياً وحيداً من أدب استكلندا بعنوان: «ريشة عمتي»، لجولدن دافيوت وهو الأسم المستعار للكاتبة «اليزبيث ما كنتوش»، حيث تتناول الصراع الحربي بين ألمانيا وفرنسا في الحرب العالمية الثانية وأشكال المقاومة التي قام بها الفرنسيون من خلال المنظمات السرية التي أسست لهذا الغرض.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش