الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استمرار المعارك بين إسلاميـين والجيــش فــي جنــوب الفيليبين

تم نشره في الثلاثاء 30 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً

 مراوي (الفيليبين) - تتواصل المعارك العنيفة بين الجيش ومقاتلين اسلاميين لليوم السابع على التوالي في مدينة بجنوب الفيليبين حيث لا يزال 2000 مدني محاصرين. وفرض الرئيس الفيليبيني رودريغو دوتيرتي الاحكام العرفية في مينداناو ثاني اكبر جزيرة في الارخبيل بعد اندلاع المواجهات مع هؤلاء المسلحين الذين يقولون انهم ينتمون الى تنظيم داعش. لكن حرب الشوارع والقصف المستمر للجيش على بعض الاحياء لم يسمح بانهاء ازمة مراوي احدى اكبر المناطق المسلمة في ارخبيل معظم سكانه من الكاثوليك.

وتعتبر السلطات الفيليبينية ان الفين من سكان المدينة التي تعد عادة 200 الف، محاصرون فيها. وقال زيا الونتو اديونغ المتحدث باسم السلطات الاقليمية «يبعثون الينا رسائل نصية قصيرة يطلبون فيها المساعدة». واضاف «لا يمكنهم المغادرة لانهم يخشون الوقوع على نقاط تفتيش تابعة للمسلحين». وتتهم السلطات الاسلاميين بقتل 19 مدنيا بينهم نساء واطفال في حين قتل 17 عنصرا امنيا و61 متمردا. وصباح الاحد عثر على ثماني جثث تحت جسر في ضواحي مراوي. وقالت ميرنا باندونغ وهي كاثوليكية الاثنين للصحافيين اثناء مرافقتها لجثة، انها كانت مع الاشخاص الثمانية عند مقتلهم. واضافت وهي تحت وقع الصدمة «لم يقتلونني لانني تمكنت من تلاوة آية قرآنية. لكن الحظ لم يحالف الآخرين».

وأعلن الجيش انه سيكثف حملة القصف للقضاء على المتمردين ما يساهم في تعزيز قلق المدنيين العالقين في مراوي. (ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش