الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«125» ألف طالب وطالبة يتوجهون لقاعات التوجيهي غدا

تم نشره في الاثنين 3 تموز / يوليو 2017. 12:00 صباحاً

 عمان - الدستور - كوثر صوالحة

اعلن وزير التربية والتعليم الدكتورعمرالرزاز ان عدد المشتركين في امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة للدورة الصيفية لعام 2017 والتي تنطلق غدا الثلاثاء(125378) مشتركا ومشتركة موزعين على (1198) قاعة في مديريات التربية والتعليم اضافة الى قاعة واحدة خارج المملكة في تونس و6 قاعات في مراكز الاصلاح والتاهيل ، حيث سيتقدم للامتحات 26 مشتركا اضافة الى وجود 42 قاعة احتياط خصص لكل مديرية قاعة لاي طارئ ، فيما بلغ عدد المدارس المشغولة (419) مدرسة، موضحا ان الراسب في المواد السابقة يستطيع ان يتقدم للامتحان في احدى الدورتين والنتيجة ستحسب على اساس1400 .

واكد الرزاز خلال مؤتمر صحفي عقد امس في الوزارة ان احتساب المجموع سيكون على اساس المواد المهمة للتخصص والتي يريد دراستها الطالب سواء كان طب او هندسة او رياضة او غيره من التخصصات ، مؤكدا ان هذا المعدل لن يمنح اي طالب دخول الجامعة الحكومية او الخاصة الا ضمن تعليمات وزارة التعليم العالي لان عددا كبيرا من الطلاب وحسب معدلاتهم سيتوجهون الى التعليم المهني لا الاكاديمي.

وبين الوزير ان الوزارة انهت كافة الترتيبات والاستعدادات اللازمة لعقد الامتحان وان كافة القاعات مجهزة بكل ما يؤمن الجو المريح للطالب من تهوية وماء واقلام واجهزة تشويش وبذات الاليات التي عقد عليها الامتحان خلال السنوات الماضية وكل من يضبط بالغش سيحرم من الامتحان لمدة دورتين للطالب النظامي و4 دورات لطالب الدراسة الخاصة.

واضاف ان طريق احتساب معدل التوجيهي هو عملية مستمرة وسوف تاخذ سنوات من اجل التطوير الشامل والكامل كاشفا عن وجود توجه للقياس والتقويم قد يكون في الصف التاسع والصف الثالث الابتدائي والهدف منه اكتشاف اي صعوبات في التعلم في المرحلة الابتدائية والكشف عن الميول في المرحلة الاعدادية .

واشار الرزاز الى ان تطويرالتوجيهي سيمر بمراحل متعددة لنصل في العشرينيات القادمة بتحويل الامتحان الى امتحان مؤتمت بالكامل وان يكون هناك بنوك اسئلة على فترات مختلفة يستطيع الطالب ان يصل اليها ونبتعد عن الاكتظاظ الحاصل في امتحان الثانوية العامة والضغط النفسي موضحا ان الثلاث سنوات القادمة هي مراحل تطوير وتحديث ستشمل المنهاج ايضا.

وبين ان التغير الاول سيكون باعتماد معدل الـ«1400» لدورة 2017/2018 اضافة الى اعتماد الرتبة الميئية على مستوى المملكة ومستوى المحافظة من اجل تحقيق العدالة ،اما العام القادم 2018 - 2019 فسيكون على دورة واحدة ، مؤكدا ان عملية تطوير الامتحان ومفاصله لا يحتاج الى قرارات لكن يحتاج الى تنسيق مع وزارة التعليم العالي والقبول الموحد موضحا ان تفاصيل حساب المجموع سيعلن عن طريق التعليم العالي من خلال القبول الموحد ،مشددا على ان لا خلاف بين الوزراتين حول هذا الموضوع لان تطوير الثانوية العامة منبثق اساسا من الاستراتيجية الوطنية وللرؤى الملكية السامية .

واضاف :ثلاثة مبادئ تقود الوزارة من اجل التطوير، المبدء الاول هو التعلم مدى الحياة ، لذلك سمحنا بعدد لا محدود من الدورات ،وتكافؤ الفرص في التعلم لاننا لابد ان نعترف بوجود فجوة في التعلم في المراكز والاطراف والقطاع العام والخاص والفجوة موجودة ايضا في الغرف الصفية ، فلا بد ان نقوم بتضييق الفجوة حتى يصبح التعليم جسرا للجميع. 

وبين الوزير انه تم تشكيل لجنة موسعة لدراسة تطوير امتحان الثانوية العامة من لجان التربية في مجلس الاعيان والنواب ونقابة المعلمين وعدد من الخبراء والمختصين للعمل على تطوير الثانوية العامة لانه توجه وطني شامل موضحا ان امور الوزارة في هذا المجال واضحة وستطبق تباعا على مدار الثلاث سنوات القادمة .

واكدت الوزارة على الحضور الى قاعات الامتحان بوقت مناسب لان الابواب ستغلق في تمام الساعة الحادية عشرة والحرص على اصطحاب بطاقة الجلوس وهوية الاحوال المدنية يوميا وعدم الاخلال باي محرمات في الامتحان مثل الهواتف الخلوية او السماعات اللاقطة والساعات او اجهزة التسجيل  او الاقلام موجهين رسالة الى اهالي الطلبة بضرورة الحذر ومراقبة اداء ابنائهم لضمان سير الامتحان بالطريقة الصحيحة .

كما دعت الوزارة الاهالي والطلبة الى عدم الالتفات الى الشائعات والابتعاد عن القلق والتوتر وان جميع الاسئلة موضوعة بعناية وتراعي مستويات وقدرات الطلبة المختلفة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش