الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يا مدارس يا مدارس

طلعت شناعة

الأربعاء 6 أيلول / سبتمبر 2017.
عدد المقالات: 2180

اصبحنا واصبح المُلْك لله..
اعتدتُ قبل 3 شهور ان اعود من « الجريدة» ظُهرا فأجد ابني «خالد» ما يزال «مُنبطِحا» مثل « بعير (جمَل) صغير».
أمس،فاجأني «الأخ» الساعة السادسة صباحا وانا في «عزّ احلامي» وما أدراك ما أحلامي. وصاح بي الغُلام: إصحَ يالله في مدرسة اليوم !
طبعا،قمتُ تاركا بقايا حُلمي فوق الوسادة.
لاحظتُ ان الولد «نشيط»،بل في قمّة نشاطه.وصار يستعدّ للتوجه الى المدرسة بهمّة ونشاط وفرحة «غير مسبوقة».
أخذ يسرّح شعره ويضع عليه المثبتات. ورش شيئا من العِطر «عِطري» على بدنه وظلّ يردد بما يشبه ما يفعله «مسحراتي رمضان:» بابا لا تأخّرني !
صرت انا اللي مأخّره !.
فعلا .. دُنيا
رفض تناول اي شي من البيت واكتفى بقارورة الماء وحرص على الحصول على «مصروفه»،وانطلق يسبقني الى « السوبر ماركت» واشترى «اشياء زاكية».
كانت الشوارع والحارة كأنها مستيقظة من يوم أمس الاول.جاراتنا «الموظفات» بكامل « اناقتهنّ» والرجال «كل واحد بوزه شبرين». لا ادري هل هم «زعلانين» لأن المدارس فتحت ابوابها أم لانهم بدأوا يحسبون الاموال التي سوف «يتكبّدونها» مع بدء العام الدراسي.
الاولاد والبنات..
الكبار منهم «سُعداء» لانهم «سوف يلتقون الشلّة» من ابناء صفّهم. والاطفال « الجُدد»،يتفلّتون من ايدي آبائهم وامّهاتهم كأنهم يُقادون الى « المسْلَخ».
كنتُ سعيدا بعد ان أوصلتُ «خالد» الى مَدْرسته. وكنتُ اكثر «سعادة» حين وجدتُ زوجتي «تدندن اغنية» مادام معاي القمر مالي ومال النجوم».
وعرفتُ انها تستعد للقاء صاحباتها..
وقلتُ في نفسي»: غاب الاولاد.. انبسطوا يا ستات !!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش