الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حماد: اسباب عدة تدعو للتفاؤل حـول مبادرات الحكومة لتنشيط القطاع السياحي

تم نشره في الأربعاء 27 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً



] عمان - الدستور
قال مدير عام شركة مونتانا للسياحة والسفر اشرف حماد ان أسبابا عديدة تدعو للتفاؤل حول مبادرات الحكومة في القطاع السياحي الاردني  نظراّ لكونِ السياحة مؤشرا للنمو الاقتصادي .
واضاف  بأن جهود الحكومة الجادة لتعزيز السياحة تعود إلى عدة عقود مضت، ما يشير إلى أنه لا يزال هناك متسع كبير للنمو في المستقبل، مؤكدا ان ذلك يأتي  ضمن السياسات الاقتصادية الحكومية  كجزء من استراتيجية إنعاش الاقتصاد.
وزاد حماد ان صناعة السياحة هي واحدة من القطاعات الأكثر استجابة لسياسة الحكومة، والاستفادة منها بشكل كبير مثل هذه الإجراءات الحكومية للتخفيف من متطلبات الحصول على التأشيرة، وتطوير البنية التحتية للنقل، وحملات الترويج المحلية والإقليمية والعالمية .
 وتبنت الحكومة هدفا لزيادة العدد السنوي من الزوار الأجانب إلى الاردن إلى أكثر من 2 مليون زائر بحلول العام الحالي، حيث بلورت  استراتيجيتها السياحية لجَعلِ الاردن وجهةً سياحية في برنامج عملها خلآل السنوات السابقة .
والتدابير تهدف لإحداث زيادة كبيرة في السياحة العربية والأجنبية الوافدة . بالإضافة الى تسهيل السفر إلى الاردن من خلال تدابير مثل تخفيف متطلبات الحصول على التأشيرة، وتطوير مناطقَ سياحية إلى مستوى عال يتناسب والسياحة العالمية  مع خلق بيئة صديقة للمسافرين الأجانب. بالاضافة الى جذب المسافرين من رجال الأعمال من خلال الترويج للاردن  كمكان لعقد الاجتماعات الدولية، و المؤتمرات العالمية .
واكد حماد ان وضع المملكة  قد تحسن وتقدم بمؤشر التنافسية السياحية العالمية والعربية نقطتين من 75 الى 77 بين عامي 2015 و 2017 الا ان اللافت ان غياب التعاون والتنسيق بين مكونات العمل السياحي الاردني وعمل كل منها  فرديا جعلها واحدة من معوقات قفز الاردن الى مراتب متقدمة في مؤشر تنافسية السياحة والسفر والتي هي ما ميزت  الدول التي احتلت المراتب الاولى امثال اسبانيا وفرنسا والمانيا واليابان وبريطانيا وامريكا واستراليا وايطاليا وكندا وسويسرا عن غيرها.
ونوه الى ان الاستقرار السياسي والامن والامان وجاهزية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبيئة الاعمال واولوية دعم قطاع السياحة و السفر، امور حسنت وضع القطاع  بالمؤشر العالمي  لكن لابد عليه من تحقيق ركائز اهمها تحقيق تنافسية اسعار المحروقات وانفاذ التشريعات البيئية وتحسين وسائط النقل العام والبنية التحتية بخصوصيتها السياحية. لافتا الى انه بما ان الاردن تمكن من تحقيق اهم المؤشرات الفرعية، فانه قادر على تلبية المطلوب لتحقيق هذه الاهداف.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش