الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يستخدم «طائرات بدون طيار» لقمع «مسيرات الجدار»

تم نشره في السبت 15 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

فلسطين المحتلة -دخل الاسير المضرب عن الطعام محمد علان مرحلة حرجة للغاية، في حين فرضت مصلحة سجون الاحتلال اجراءات مشددة على الاسرى واغلقت الاقسام وفرضت حظر التجوال في السجون، تحسبا لاي احتجاج من قبل الاسرى.
فقد اكد رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين الوزير عيسى قراقع ان الاسير المضرب عن الطعام منذ شهرين محمد علان قد دخل في غيبوبة ومصلحة السجون اعلنت الاستنفار الشامل في السجون واغلقت الاقسام ومنعت الصلاة.
واضاف قراقع ان مصلحة السجون فرضت حظرا للتجوال الشامل على سجون رامون ونفحة والنقب وايشل صباح اليوم الجمعة، ونشرت قوات مدججة بالسلاح على اسطح اقسام سجن رامون من كافة وحدات القمع للمرة الاولى.
وابلغت مصلحة السجون الاسرى في سجون الجنوب بأن الاسير محمد علان دخل مرحلة صحية صعبة جدا جدا بعد توقف الرئتين عن العمل.
وقال نادي الأسير أن تدهوراً خطير طرأ على وضع الأسير علان ودخل في غيبوبه بعدما أصيب بارتعاشات الليلة الماضية، مضيفاً أنه موضوع على أجهزة التنفس حتى اللحظة.
وقال مستشفى برزلاي الاسرائيلي ان وضع الاسير علان مستقر ويخضع للتنفس الاصطناعي وتم اعلان الصليب الاحمر الدولي ومحاميه، وان طبيبا من الصليب الاحمر وصل المستشفى لزيارة علان، وافاد المستشفى انه يتم نقل سوائل واملاح للاسير عبر الوريد.
وافاد النائب في الكنيست اسامة السعدي «قد يتحول الاسير علان الى شهيد خلال ساعات حيث ان وضعه الصحي بالغ الخطورة».
وتساءلت الاذاعة العبرية ما اذا سيقوم الطاقم الطبي في مستشفى «برزلاي» الاسرائيلي بتغذية الاسير قسرا ام لا، مشيرة نقلا عن مصادر في المستشفى ان محمد علان فقد وعيه.
بدورها،  اعلنت الهيئة القيادية لاسرى حركة الجهاد الاسلامي الاستنفار في كافة السجون، مؤكدة انها سترد بالطريقة والكيفية المناسبة في حال استشهد علان. واكدت الهيئة انها تتابع بغضب شدد الحالة الخطيرة للاسير المضرب عن الطعام محمد علان، وانها ستحل نفسها حال استشهد علان ولن تفتح عزاء.
وكانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين قد حملت الاحتلالالمسؤولية الكاملة عن حياة الاسير علان.
واكدت حركة الجهاد إن استشهاد المحامي المعتقل محمد علان سيضعنا جميعا أمام مسؤولياتنا في الدفاع عن شعبنا وأسرانا.
وقالت الحركة في بيان لها الوضع الصحي للمحامي المعتقل محمد علان دخل مرحلة الخطر الشديد ، وقد بات من المؤكد أن سلطات الاحتلال اتخذت قرارا بتركه يواجه مصير الموت ، غير آبهة بمطالبه العادلة ، وهي بذلك تواصل الاستخفاف بكل الحقوق الإنسانية والقانونية لأبنائنا الأسرى في سجونها الظالمة.
واضاف البيان»إننا وأمام هذا التعنت الصهيوني المتمثل برفض الاستجابة لمطالب المحامي المعتقل محمد علان ، فإننا نحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن حياته وأن هذا التعنت هو جريمة جديدة يرتكبها الاحتلال بنية قتله التي تغذيها غريزة الانتقام من الاسرى لدى سلطات الاحتلال ومصلحة السجون المجرمة» .
من جهة ثانية، شارك عشرات المقدسيي نفي مسيرة تضامنية مع الأسير محمد علان. وانطلقت المسيرة من المسجد الاقصى المبارك عقب صلاة الجمعة، وهتف المشاركون فيها نصرة للأسير علان ورفعوا علم فلسطين وصور الاسير علان، وجابوا باحات الحرم القدسي الشريف وشوارع البلدة القديمة من القدس المحتلة وصولا لمقر ‹الصليب الأحمر› الدولي في حي ‹الشيخ جراح› بالقدس المحتلة.
على صعيد اخر،  ادخلت قوات الاحتلال الصهيوني الطائرات بدون طيار لاول مرة في قمع المسيرات الاسبوعية في الضفة الغربية المناهضة للجدار العنصري والاسيتطان، وذلك الى جانب ادوات القمع الاخرى و المتمثلة في
الرصاص المطاطي و قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع فضلا عن رش المتظاهرين بالمياه العادمة والمواد الحارقة .
 ففي مسيرة بلعين ، أحضر جنود الاحتلال  الصهيوني معهم طائرة بدون طيار، وقد تحكموا فيها عن قرب، حيث كان الجنود يوجهونها لملاحقة المتظاهرين وتصويرهم، ومحاولة بث الذعر في نفوسهم.
واصيب في المظاهرة العشرات حيث امطرتهم قوات الاحتلال بوابل من قنابل الغازية والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.
كذلك، أصيب عشرات المتظاهرين  بالاختناق الشديد جراء قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم السلمية .
وأفاد منسق المقاومة الشعبية مراد شتيوي أن مواجهات عنيفة اندلعت عقب مهاجمة وحدات مختلفة من جيش الاحتلال للمسيرة بعد دقائق من انطلاقها استخدموا خلالها الأعيرة الحية والمطاطية وقنابل الغاز مما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق بينهم أطفال ومتضامنين أجانب،فيما تعمد جيش الاحتلال لرش المنازل بالمياه الكيماوية ذات الرائحة الكريهة. وبذات الوحشية قمعت قوات الاحتلال مسيرات ماثلة انطلقت في قرى نعلين والمعصرة والنبي صالح . وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش