الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجلس المحافظة في العقبة يبحث احتياجاتها وفق موازنة «2018»

تم نشره في الثلاثاء 24 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً


] العقبة - الدستور - نادية الخضيرات
قال رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة ان مجالس اللامركزية تشكل رؤية تنموية متقدمة تستهدف اشراك المجتمعات المحلية في صناعة القرار وتحديد اولويات التنمية بما ينعكس ايجابا على تحسين الخدمات المقدمة لهم وتحسين مستوى معيشة المواطنين.
واضاف خلال لقائه اعضاء مجلس محافظة العقبة بحضور محافظ العقبة حجازي عساف مثلما ان اللامركزية تجربة غير مسبوقة فان انشاء منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ايضا شكل حالة ادارية تنموية متقدمة ,مشيرا الى ان قانون المنطقة الخاصة هو المطبق في المنطقة الخاصة والذي منح السلطة ايضا حق تنمية المجتمعات المحلية المحيطة بالمنطقة ضمن رؤية تنموية قادرة على تحقيق توزيع عادل لمكاسب التنمية.
واوضح ان السلطة عملت على انشاء بنك معلومات لكافة الباحثين عن العمل من اجل حصر احتياجات المتقدمين للعمل واصحاب العمل مثلما تقوم ايضا على برنامج طموح لتقديم التدريب والتاهيل لكافة الباحثين عن العمل وفي مجالات تعتبر واعدة ومجدية خاصة في قطاع الفندقة الذي تتزايد حاجته بشكل مضطرد نظرا لدخول العديد من الفنادق للخدمة مطلع العام القادم ومنتصفه.
واكد المحافظ عساف ان اداء المجلس خلال فترته القصيرة كان متميزا وتعامل وفق رؤية متطورة مع مشاريع المحافظة للعام القادم ,مشيرا الى ان توجيهات جلالة الملك ورئيس الحكومة دفعت باتجاه تقديم كل اشكال الدعم الممكنة لتمكين المجلس من اداء عمله التنموي كما ينبغي.
وقال ان الحكومة ستقدم في القريب تدريبا لكافة اعضاء مجالس اللامركزية في المملكة لتمكنيهم من التعامل مع النشاطات الاقتصادية وترتيب اولويات العمل وتحديد واشار اعضاء المجلس الى ضرورة ايجاد مراكز للتراث العقباوي للمحافظة على هويتها التاريخية والثقافية وتطوير منظومة النقل بما يحقق تقديم خدمة نقل عام مناسبة للناس وللزوار والسياح وايلاء قطاع التعليم اهمية خاصة من خلال دعم انشاء المدارس وصيانتها.
وناقش رئيس واعضاء المجلس اهم الاحتياجات التي تم التعامل معها وفق موازنة عام 2018 والتي كانت قد اقرت قبل بدء االعمل الفعلي للمجلس لكن المناقلات التي اجروها في بعض البنود مكنتهم من توفير المخصصات اللازمة لمشاريع ذات اولوية وحاجة فعلية.
وقالوا ان السلطة التي تدير المنطقة الخاصة استطاعت ان ترسم علامات فارقة في مسيرة المدينة والمحافظة وان تصل الى مراحل انجاز متقدمة ومتطورة مكنت العقبة من الوصول الى مصاف المدن المتقدمة سواء على المستوى السياحي او الاقتصادي او التنموي.
واشار اعضاء المجلس الى ضرورة ايجاد مراكز للتراث العقباوي للمحافظة على هويتها التاريخية والثقافية وتطوير منظومة النقل بما يحقق تقديم خدمة نقل عام مناسبة للناس وللزوار والسياح وايلاء قطاع التعليم اهمية خاصة من خلال دعم انشاء المدارس وصيانتها.
ودعوا سلطة المنطقة الخاصة الى الاستمرار في تقديم كافة اشكال الدعم لتمكينهم من تلبية احتياجات المواطنين في المواضيع التي تتعلق بحياتهم اليومية فيما اشار اعضاء من مجلس محلي وادي عربه الى رغبة ابناء المنطقة في العودة الى مظلة سلطة المنطقة الخاصة تنمويا للاستفادة من خبرات السلطة في اقامة مختلف المشاريع التنموية وقدرتها على ادارة تلك المشاريع بما يحقق الهدف والغاية من انشائها.
كما طالبوا بان يتم معاملة ابناء الاقليم من حيت التقدم للوظائف معاملة ابناء العقبة لتمكينهم من الحصول على فرص العمل المتولدة في المنطقة الخاصة وعدم حرمان ابناء البادية الجنوبية في لواء القويرة ووادي عربه من اشغال تلك الفرص.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش