الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصر ورشة عمل

عبد الحميد المجالي

الخميس 26 تشرين الأول / أكتوبر 2017.
عدد المقالات: 109

اتابع عبر وسائل الاعلام المصرية باعجاب ودهشه ما يحدث في مصر في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبنية التحتية، رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، والتحديات التي تواجه مسيرتها وعلى راسها الارهاب الاسود، الذي يحاول اعادة مصر الى الوراء ضمن مخطط مدعوم من الخارج لاسقاط الدولة ووقف حركة نظام الحكم الذي اطاح بالاخوان .
ومصدر الاعجاب، هو تتابع افتتاح المشاريع التنموية بشكل متسارع، حيث لايكاد يمر شهر على الاقل الا وقد كان الرئيس السيسي على راس كبار المسؤولين المصريين في افتتاح هذه المشاريع اما بداية للعمل بها او انتهاء منها. اما اسباب  الدهشة فهي المتابعة التفصيليه والدقيقة لهذه المشاريع من قبل الرئيس السيسي الذي يدقق في كل مشروع و يحاور بتفاصيله بحيث يبدو للمشاهد وكأن السيسي نفسه هو من خطط لهذا المشروع واشرف على تنفيذه، وذلك مدعاة للاستنتاج بان مصر ومشكلاتها ومحاولات حلها تعيش داخل الرجل وتستوطن عقله قبل قلبه، ضمن رؤية واضحة لاخراج مصر من واقعها الحالي رغم التزايد غير المعقول للسكان بعد ان اشار اخر احصاء الى ان سكان مصر وصل الى مئة واربعة ملايين نسمه.
انه سباق مرهق ومكلف بين ما يطلبه هؤلاء الملايين من خدمات وسبل عيش ورفاه لاتتوقف عند حد، وبين مؤسسات الدولة بمشاريعها ورؤيتها ومصادر دخلها للحاق بهذه المطالب او الاقتراب منها، الضروري الملح والثانوي في بعض الاحيان.
والحق يقال ان الشعب المصري يقف وراء رئيسه ويتحمل تبعات الكثير من القرارات الاقتصادية التي اتخذها السيسي بوقف او تخفيض الدعم عن الكثير من السلع الاساسية التي تمس حياة المواطن مباشرة، وتلك قرارات لم يكن يجرؤ عليها السابقون، وعلى السيسي اتخاذها خوفا من ردة الفعل الشعبية، غير ان ثقة الشعب برئيسه وبما يقوم به وخاصة محاربته الفعلية للفساد، جعلته يتخذ هذه القرارات دون تردد اوخوف . فان توفرت الثقة فهي دائما غالبة وفاعلة وتصنع مالم يكن متوقعا .
لم يترك السيسي للوقت فرصة للضياع، فمنذ الايام الاولى لرئاسته تم حفر قناة السويس الجديدة بتمويل ذاتي من الشعب، وسمعت القائم الرئيسي على تنفيذ المشروع يقول ان مدة التنفيذ ستكون نحو عامين ونصف العام، لكن الرئيس قال على الفور عام واحد فقط، وتم التنفيذ في موعده، حيث تم رفع مئتين وخمسين مليون متر مكعب من الرمل خلال عام الحفر. امر السيسي باستصلاح مليون ونصف المليون فدان وزراعتها « ، الفدان يساوي دونمين ونصف الدونم تقريبا « وتم تنفيذ مراحل مهمة من المشروع، وبدات حصادات القمح باولى مهامها منذ العام الماضي. تم التخطيط لبناء العاصمة الادارية الجديدة، وهو مشروع كالحلم، خطط له على احدث المواصفات العالمية ويقع على مساحة تساوي مساحة سنغافوره، ويعمل فيه الان نحو مئة الف عامل مصري وعشرين شركه، وتم تدشينه قبل اسبوعين، كما تم خلال السنتين الماضيتين بناء مئات الالاف من الوحدات السكنية ضمن مدن متطوره للقضاء على العشوائيات، وهناك مخطط لبناء ثماني عشرة مدينة جديدة دشن السيسي اولاها في شرق السويس على ما اظن قبل اسبوعين، وسيدشن هذا الاسبوع مدينة العلمين. وضمن المشاريع المعمول بها تطوير محور قناة السويس ليصبح محجا للمستثمرين العرب والاجانب، كما تم تنفيذ ما سمي بمشروع الطرق القومية حيث نفذ منه الاف الكيلومترات بالاضافة الى عشرات الكباري والطرق الزراعية وصوامع الحبوب.
وقع مع روسيا اتفاقية لانشاء اربعة مفاعلات نووية. كما بدات شركات المانية ببناء محطات للكهرباء ستنهي مشكلة الكهرباء في مصر. وعلى صعيد القوات المسلحة شهد السيسي الاسبوع الماضي رفع العلم المصري عل غواصتين حديثتين صنعت خصيصا لمصر في المانيا، وفرقاطة من فرنسا، وحاملة طائرات مروحية، بالاضافة الى تزويد سلاح الجو بطائرات رافال الفرنسية الحديثة وغيرها.
زار الصين ولحقت به شركات صينية تنفذ وتطور وتقترح، كما زار اليابان وكوريا الجنوبية وتبعته شركاتهما تخطط وتعمل وتضع لمساتها الحضاريه؛ فزياراته الخارجية تبدا وتنتهي لتحقيق هدف معين تتم رؤيته واثاره بعد مدة قصيرة من الزيارة.
لانستطيع في هذا المقام الاحاطة بجميع تفاصيل ورشة العمل المصرية التي يقوم الجيش فيها بدور رئيس وفاعل؛ لكن اهم مواصفات مشاريعها هي شموليتها لجميع محافظات مصر، كما ان مردودها سيكون له اثر ايجابي على المديين القريب والبعيد، وستشكل قاعدة لنقل مصر من مرحلة الى اخرى اكثر حيوية وانتاجا ودورا في مدة قياسيه .
وسواء اعجب هذا القول البعض ام لم يعجبه، وخاصة من الاخوان وانصارهم، فان هذا الرجل عبدالفتاح السيسي القادم الى السلطة من وزارة الدفاع بثورة او بانقلاب كما يزعم البعض، وبغض النظر عن هذه التسميات، فانه عرف طريقه بعد ان حدد هدفه ورؤيته في خدمة مصر، وهو يسير فيه بثبات وثقة تستحق التقدير من قبل اي منصف وموضوعي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش