الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الفنانين الأردنيين» تستذكر رحيل الفنان الأردني محمود صايمة

تم نشره في الأربعاء 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان - الدستور
استذكر الفنانون الاردنيون مسيرة الفنان الأردني الراحل محمود صايمة في ذكرى رحيله السادسة، مستعرضين مسيرته و مشواره الفني الزاخر بالاعمال الفنية المختلفة التي نالت اعجاب محبيه من الجمهور، وان الفنان الراحل صايمة ترك بصمات عديدة في مجال الفن وكان له حضوره اللافت، وغادر الحياة وهو في قمة عطائه الفني، فيما كان رصد الفنان الراحل صايمة معاناة الفلسطينيين مع الحصار في آخر أعماله.
وكان الفنان الراحل صايمة يعاني من امراض في الكلى ازدادت في الفترة الاخيرة ما ادى الى وفاته بعد معاناة مع المرض في مستشفى الاستقلال، وأثبت الممثل الراحل للعالم أن خفة الدم والموهبة لا تقتصر على زيادة أو قلة الوزن فهو يتميز بكراكتر وروح جميلة، يعشق كرة القدم ويرى أن العمل في الصغر كالنقش بالحجر، حيث إنه لم يخجل يوماً من العمل؛ حيث كان يعمل في صغره بائع «اسكيمو» و»قشطة بحليب» و»قشطة بالعسل».
ويعتبر الفنان الراحل صايمة من اشهر الممثلين الأردنيين في المجال الفكاهي واشتهر بأداء شخصية (حمدي) في العديد من المسلسلات والمسرحيات ومنها العلم نور، وبقي يمثل نفس الشخصية في المسلسلات اللاحقة وكان أكثر مسلسلاته الفكاهية مرتبطة مع الفنان حسين طبيشات (العم غافل) الذي شكل معه ثنائيا، وكان عضوا في فرقة «أضواء الشمال»، ومن ثم قدم العديد من المسرحيات على مسرح الهواة في مدينة إربد حتى العام 1981، إلى أن عرفه جمهوره من خلال شخصية حمدي، ويمثل القيم الاصيلة، وكان لا يرى نفسه الا في الجانب القريب من الناس لأنه يؤدي رسالة في المجتمع.
بدورها كانت نعت وزارة الثقافة الفنان الأردني محمود صايمة الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى عن عمر يناهز الخمسين عاما في مستشفى الاستقلال بعد اصابته بجلطة في القلب بسبب مضاعفات من امراض باطنية مزمنة، وجاء في النعى ان الوسط الفني والثقافي خسر مبدعا وفنانا كوميديا اسهم في تقديم اعمال فنية رفدت الحركة الفنية بالعديد من المسرحيات والمسلسلات، ان الفنان صايمة كان مواظبا على تقديم اعمال فنية قريبة من هموم الناس ومشكلاتهم حيث كسب حبهم باسلوبه الكوميدي.
وكانت بدايات صايمة الفنية في مدينة اربد على خشبة المسرح، ضمن فرقة أضواء الشمال، ثم تابع اعماله المسرحية في عمان وقدم العشرات من المسرحيات والمسلسلات التي لاقت حضورا لافتا، وقدم صايمة عديدا من الأعمال المسرحية والدرامية وكانت آخر أعماله المسرحية بعنوان «زووم عالمحسوم» كرس من خلالها معاناة الشعب الفلسطيني اليومية، وألقى الضوء بدقة على الحصار والبطش الإسرائيلي الذي يعاني منه الداخل والخارج من خلال هذا المحسوم أي «الحاجز العسكري» بشكل دائم.
يذكر ان اخر أعمال الفنان صايمة مسلسل الباب في الباب الذي قدمه مع صديقه الذي ارتبط به وهو الفنان حسين طبيشات (العم غافل) ، وعرض في شهر رمضان المبارك الماضي من خلال شاشة التلفزيون الاردني، وقد مثل في المسلسل اثنان من ابناء الفقيد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش