الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نهاد الدباس: «باروكة الأمل» من أجل مرضى « السرطان»

تم نشره في الأربعاء 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

 الدستور - آية قمق
قبل نهاية عام 2017 ينتظر أطفال مرضى السرطان مبادرة فريدة من نوعها تنطلق لأول مرة تهدف لإدخال السرور والسعادة على قلوب أطفال مرضى السرطان وما يعانونه من العلاج (بالكيماوي).
هؤلاء الذين فقدوا ابتسامتهم مع كل شعرة سقطت من رؤوسهم بسبب هذا العلاج، تقدم الشاب نهاد الدباس بمبادرة ( حرير ) لزرع الأمل في نفوسهم.
أحب عمله مصفف شعر رجالي، وإيماناً بهذا الحب، والرغبة أن يكون معطاء ويمنح الأطفال السعادة، قرر الدباس أن يقوم بمبادرة ( حرير ) من خلال العمل على تأمين شعر لهم ومنحهم الأمل.
مبادرة حرير
مبادرة انسانية معنوية خيرية فردية، ستنطلق قبل نهاية هذه السنة، فعاليتها تبدأ في بوليفارد العبدلي وتحديدا من أحد المولات، ومؤسسها الكوافير نهاد الدباس الشاب العشريني الذي قال في حديث مع الدستور : « عملت منذ الصغر بمجال صالونات الحلاقة وأصبحت هذه مهنتي وواجهت صعوبات كثيرة بحياتي وبالرغم من ذلك لم أيأس وثابرت واجتهدت في حياتي المهنية وأصبحت من الأشخاص المعروفين الذين يقومون بعروض الأزياء وتقديم أحدث الموديلات بقصات الشعر، وقمت بصناعة عارضين الأزياء وبعد ما حصدت من الشهرة ما ارضاني، أصبحت أفكر في عمل جديد، انساني معنوي نفسي.
يضيف «عندما حققت أحلامي فكرت بأن أقوم دائماً وباستمرار بعمل خيري وانساني وكانت حرير هي البداية وليست النهاية».
الفكرة
 أوضح الدباس : « أن من عملي بمجال الصالونات رأيت كيف تكون صناعة الشعر أو حتى قصه وبيعه مهنة يمكن للمرء أن يعتاش منها».
 وقلت لما لا أعمل عكس ذلك بأن أقوم بعمل انساني معنوي وهي مبادرة لطفل مريض بالسرطان، بحيث نقوم بتجميع خصلات الشعر من هؤلاء الأطفال، ومن ثم جمعها وحبكها وتحويلها إلى ( بروكة ) شعر في لبنان، تعوض من ابتلاهم الله بهذا المرض مما يخفف من الضغط النفسي عليهم».
وأضاف : « تأثرت بالأطفال الذين يعانون من المرض، لأنني أشعر أن سعادة الطفل ليست بالألعاب التي تقدم له بل في شعره، وأكبر هدية بالدنيا هي أن نخفف من مرضه وأن ندخل على قلبه السرور والفرح بمنحه شعراً، فقررت أن أزرع الأمل والخير في نفوسهم،
وحول اختيار اسم حرير للمبادرة  بين الدباس: « أحببت أن يكون الصنع والشعر طبيعيا غير مقلد، اخترت اسم حرير، بأن تكون قريبة من قلوب الناس فهي دعم معنوي ونفسي».
التأسيس
أضاف الدباس: « منذ مدة وأنا أفكر بهذه المبادرة والتي لاقت قبولا واستحسانا وتشجيعا ممن هم حولي، واطمح بأن تكون دائمة ومستمرة، إضافة على أنها محلية، وسأقوم قريباً بتعميمها بكل الدول العربية، وانني اذ أتمنى على مركز الحسين للسرطان أن يسهل عليّ هذه المهمة والعمل بهذه المبادرة لكي أتعاون مع أطفال مرضى السرطان لنعطيهم الدعم المعنوي والنفسي ونكون معهم يدا بيد».
وختم الدباس : « أوجه شكري وامتناني لكل من دعم وشجع المبادرة ومن هؤلاء معالي عقل بلتاجي الذي قدم الدعم المعنوي والنفسي عندما التقيناه وتحدثنا عن مبادرة حرير، نالت الفكرة استحسانه وقال «سأكون أول شخص يتبرع لهذه المبادرة  ب»خصلة من شعري»، و انا أول شخص سيفتتح هذه المبادرة.
واختتم الدباس : « أتمنى أن  تنال هذه المبادرة دعم ولي العهد الراعي الرسمي والدائم للعمل الشبابي في وطننا، وأن تصل رسالتي بهذه المبادرة الحقيقية والانسانية غير الربحية، للشباب وان يساهموا ويقوموا بالتواصل معي عبر حسابي على موقع التواصل الإجتماعي (فيسبوك).
وقدم الدباس الشكر لكل الجهات الداعمة لمشروعه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش