الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دراسة كندية :اكتئاب المراهق مؤشر للأصابة بامراض القلب في وقت مبكر

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2015. 03:00 مـساءً

أوتاوا-أكد باحثون كنديون أن المراهقين الذين يعانون من الإكتئاب ومايسمى بالإضطراب الثنائي القطب يحتاجون إلى مراقبة أمراض القلب في وقت مبكر لأن أمراضهم النفسية تؤشر الى خطر إصابتهم بأضرار بالقلب .

وقال الطبيب النفسي للأطفال و المراهقين بجامعة  تورونتو الكندية وزميل جمعية القلب الأمريكية " بنجامين جولدشتاين "في بيان علمي جديد اليوم الثلاثاء أنه حتى لوقت قريب لم يكن معترفا به على نطاق واسع أن المراهقين المصابين بمرض نفسي هم في خطر متزايد للإصابة بأمراض القلب في وقت مبكر.
واضاف هو وزملائه الباحثون انهم وجدوا أن إضطرابات المزاج واحدة من عوامل الخطر على أمراض القلب كما وجدوا أن المراهقين الذين يعانون من الإكتئاب أو الإضطراب ثنائي القطب هم أكثر عرضة من غيرهم من المراهقين في نفس العمر للإصابة بضغط دم مرتفع وإرتفاع الكوليسترول في الدم والسمنة وخصوصا حول الوسط والسكري  وتصلب الشرايين كما أنهم أكثر عرضة من غيرهم من المراهقين على الإنخراط في السلوكيات غير الصحيحة مثل التدخين والخمول الجسدي .
وأشار الباحث الكندي إلى أن إضطرابات المزاج غالبا ما يكون وضعها مستمر مدى الحياة لذلك فإن إدارة مخاطر القلب والأوعية الدموية في وقت مبكر هو امر بالغ الأهمية وذلك من أجل ضمان أن يكون الجيل القادم من الشباب لديه نتائج أفضل للقلب والأوعية الدموية ,مشيرا إلى أن البالغين الذين يعانون من الإكتئاب والإضطراب ثنائي القطب يعانون من أمراض القلب في أعمار مبكرة أكثر من غيرهم من الكبار دون معرفة أسباب واضحة لذلك، لافتا إلى أن الحرمان من النوم وأنواع أخرى من تلف الخلايا بسبب الإجهاد يمكن أن تلعب دورا في ذلك .(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش