الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«ذا فويس كيدز» منافسة شرسة بين مواهب الأطفال

تم نشره في الاثنين 8 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً

تميزت حلقة «الصوت وبس» الأخيرة من برنامج «ذا فويس كيدز» بالدقة والتأني في اختيار المدربين للصوت الأخير لضمّه لفريقهم. وكان كل مدرب يبحث بتأن عن الصوت الذي لازال يحتاج لوجوده في فريقه لينتقل معه إلى مرحلة «المواجهة» المقبلة حيث ستشهد حلبة مسرح «ذا فويس كيدز» منافسة شرسة بين المواهب.
على مواقع التواصل الإجتماعي كان هناك اجماع على أصوات المواهب الجيدة التي ضمها البرنامج هذا العام، إلا أن هناك من رأى أن البرنامج لم يضم جنسيات متعددة حيث ركز على مصر ولبنان وسوريا، مع بروز عدد بسيط من المواهب من المغرب العربي على عكس الموسم الأول.
في المقابل، برز بوضوح الهجوم على لجنة الحكم لعدم التفافها لموهبة (جوان محمد) من سوريا المقيم في النمسا، وتساءل البعض على مواقع التواصل الإجتماعي عن مصير الموهبة التي تمتلك صوتاً ولا يلتف لها أحد، أو يخبرونها بأن لا أمل لها في الفريق؟ وهناك من اتهم القيمين على البرنامج بأنهم هم من يحددون للجنة الحكم إلى أي موهبة عليها أن تلف، وكل مدرب يهمسون له بأذنه عن الموهبة التي عليه أن يضمّها لفريقه.
يمكن القول أن هذا الإتهام لا يمت إلى الواقع بصلة، كون كل مدرب سواء كاظم الساهر أم نانسي عجرم أم تامر حسني بملكون القدرة على اختيار الأفضل، بفضل خبرة كل واحد منهم في عالم الفن. وبالنهاية، كل مدرب يلتف للموهبة التي يشعر أنها الأقرب إليه والتي لامست قلبه واحساسه.
وبالعودة إلى حلقة الأمس، برز بوضوح أن موههبة «جنة الجندي» التي أدت أغنية «مضناك» للموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب ستكون من أشرس المنافسين في مرحلة المواهبة، واختارت بدورها أن تكون في فريق كاظم. كما توقع البعض أن يضع كاظم في مرحلة «المواجهة» جنة وأشرقت معاً ليختار الذي يجدها الأنسب والأقوى للعرض المباشر. وجنة من أكثر الأشخاص الذين أثنى عليها رواد مواقع التواصل الإجتماعي وأعادتنا بالذاكرة إلى المشتركة ولاء الجندي في آخر موسم من «ذا فويس» والتي أدت نفس الأغنية، ووقتها اختار الفنان صابر الرباعي التونسية محرزية الطويل. ورأى محبو القيصر أن كاظم في حال وضعهما معاً سيعيدنا إلى نفس المشهد الذي حصل في مرحلة «المواجهة» بين ولاء ومحرزية.
كما رأى البعض أن كاظم مرتاح أكثر في هذا الموسم، وهو ان لم يتكلم يملك «كاريزما» خاصة به تختلف عن باقي الفنانين، وحضوره القوي يفرض نفسه ودموعه سخية على الأطفال.
أما نانسي التي لازالت تتلقى كلمات الإعجاب من الجمهور المتابع لها، عبرت عن سعادتها بفريقها. وبعد أن التصق بها لقب «أم البنات» كونها أماً لفتاتين، قالت نانسي إن هذا العام سيطلق عليها لقب «أم الصبيان»كونه يوجد في فريقها 12 شاباً و3 فتيات مضيفة: «اليوم في فريقي 12 شاباً و ثلاث بنات وأصوات الجميع مميزة ويملكون خفة ظلّ وشخصية كل واحد مختلفة عن الآخر».
من جهته، تامر حسني ضم إلى فريقه أصواتاً سينافس بها باقي المدربين، وكانت الأقرب إلى الجمهور اللبنانية فالنتينا الكركي وهي أصغر المشتركات في فريقه. كما اختاره المصري خالد الفايض الذي يملك مساحات صوتية وطربية خطيرة.
اذاً، الجمهور ينتظر حلقة «المواجهة» الأولى الأسبوع القادم بفارغ الصبر لمعرفة كل مدرب من سيختار لمرحلة العرض المباشر وينافس على نيل اللقب.سيدتي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش