الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتلتيكو مدريد يواجه خطر الخروج

تم نشره في الثلاثاء 23 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً

مدن - يواجه اتلتيكو مدريد خطر الخروج من مسابقة كأس اسبانيا لكرة القدم عندما يحل ضيفا على اشبيلية اليوم الثلاثاء في افتتاح مباريات اياب الدور ربع النهائي.
وكان اتلتيكو مدريد خسر 1-2 ذهابا على ارضه وبالتالي فهو مطالب بالفوز بهدفين نظيفين او باكثر من النتيجة التي خسر بها مباراة الذهاب، لضمان مواصلة مشواره في المسابقة التي يسعى للظفر بلقبه الحادي عشر فيها والاول منذ عام 2013 على حساب جاره ريال مدريد.
ويدخل فريق العاصمة المباراة بمعنويات مهزوزة بعدما فشل في تحقيق الفوز في مباراتيه الاخيرتين (سقط في فخ التعادل 1-1 امام ضيفه جيرونا السبت)، بيد ان مدربه الارجنتيني دييغو سيميوني أكد على ضرورة «النظر الى الامور بايجابية».
واوضح سيميوني «حظوظنا لا تزال قائمة، هناك مباراة اياب وسنبذل كل ما في وسعنا من أجل التأهل».
ويحوم الشك حول مشاركة الدولي دييغو كوستا العائد الى صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية الحالية وذلك بسبب اصابة تعرض لها في المباراة ضد جيرونا، لكن سيميوني يملك الاسلحة الهجومية اللازمة لتعويض غيابه في مقدمتها المخضرم فرناندو توريس والارجنتيني انخل كوريا والفرنسيان كيفن غاميرو وانطوان غريزمان الذي اثير جدل كبير بخصوص توصله الى اتفاق مع برشلونة للعب في صفوفه اعتبارا من الصيف المقبل، لكن النادي الكاتالوني نفى هذه المعلومات.

ولن تكون مهمة اتلتيكو مدريد سهلة امام اشبيلية الذي استعاد مستواه منذ تعيين الايطالي فيتشنزو مونتيلا على رأس ادارته الفنية حيث قاده الى 4 انتصارات بينها 3 في مسابقة الكأس وواحد في الدوري على حساب اسبانيول بثلاثية نظيفة السبت مقابل خسارتين امام الافيس وريال بيتيس.
ويتطلع اشبيلية الى لقبه السادس في المسابقة اخرها كان عام 2010 على حساب اتلتيكو مدريد بالذات (2-صفر)، علما بانه خسر نهائي 2016 امام برشلونة.
ويستكمل اياب الدور ربع النهائي غدا الاربعاء، فيلتقي ريال مدريد مع ضيفه ليغانيس، وديبورتيفو الافيس وصيف بطل الموسم الماضي مع ضيفه فالنسيا.وتبدو حظوظ النادي الملكي كبيرة لبلوغ الدور نصف النهائي خصوصا انه يلعب على ارضه وامام جماهيره بعدما حسم مباراة الذهاب خارج قواعده في صالحه وبالفريق الرديف بهدف وحيد سجله ماركو اسينسيو، فضلا عن انه استعاد معنوياته عقب فوزه الكبير على ديبورتيفو لا كورونيا 7-1 الاحد في ختام المرحلة العشرين.
ويعقد ريال مدريد ثالث افضل المتوجين بالكأس (19 مرة اخرها عام 2014 على حساب برشلونة)، امالا كبيرة على مسابقة الكأس بعد تضاؤل حظوظه في الدفاع عن لقبه بطلا للدوري حيث يحتل المركز الرابع بفارق 19 نقطة خلف برشلونة المتصدر، علما بان النادي الملكي يملك مباراة مؤجلة بالذات امام ليغانيس الذي يخوض ربع نهائي المسابقة للمرة الاولى في تاريخه بعدما اطاح بفياريال من ثمن النهائي.
ويسعى ديبورتيفو الافيس الى تعويض خسارته امام فالنسيا 1-2 ذهابا لمواصلة مشواره في المسابقة التي بلغ مباراتها النهائية للمرة الاولى في تاريخه الموسم الماضي قبل ان يخسر امام برشلونة 1-3، ونال فالنسيا اللقب 7 مرات اخرها عام 2008.ويختتم اياب الدور ربع النهائي بالدربي الكاتالوني بين برشلونة حامل اللقب وجاره اسبانيول.
وكان اسبانيول حسم مباراة الذهاب بهدف وحيد سجل اوسكار ميليندو في الدقيقة 88 بعدما اهدر النجم الارجنتيني ليونيل ميسي ركلة جزاء في الدقيقة 61.ويبدو برشلونة مرشحا فوق العادة لرد الاعتبار لخسارته خصوصا وانه يلعب امام جماهيره وعلى ملعبه كامب نو الذي لقي فيه اسبانيول خسارة كبيرة صفر-5 في التاسع ايلول الماضي.
وضرب برشلونة بقوة الاحد بفوزه على مضيفه ريال بيتيس بخماسية نظيفة، وتسحب قرعة دور الاربعة يوم الجمعة المقبل.
كأس الرابطة الانجليزية
يبحث مانشستر سيتي متصدر الدوري الى حسم تأهله الى نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية المحترفة لكرة القدم عندما يحل ضيفا على بريستول سيتي اليوم الثلاثاء في اياب نصف النهائي، في حين تتجه الانظار غدا الاربعاء الى دربي لندن على استاد «الامارات» بين ارسنال وتشلسي.
وخطف المهاجم الارجنتيني سيرخيو اغويرو هدفا قاتلا في الدقيقة الثانية من الوقت الضائع منح به فريقه مانشستر سيتي الفوز على ضيفه بريستول سيتي من الدرجة الاولى 2-1 ذهابا، وخيم التعادل السلبي على مواجهة تشلسي حامل لقب الدوري مع ارسنال.
ويسعى سيتي لبلوغ نهائي مسابقة كأس الرابطة للمرة الثالثة منذ 2014 أملا باحراز اللقب الذي سيكون الاول لمدربه الاسباني بيب غوارديولا مع الفريق الذي تولى الاشراف عليه في الموسم الماضي خلفا للتشيلي مانويل بيليغريني.
من جهته، يأمل بريستول الذي جرد مانشستر يونايتد من اللقب بفوزه عليه 2-1 في ربع النهائي بمواصلة رحلته في البطولة والصعود الى النهائي للمرة الاولى في تاريخه.
ويتواجه ارسنال وتشلسي للمرة الثالثة هذا الشهر، فبعد تعادلهما 2-2 في الدوري، كانت قمتهما سلبية في ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة، ويسعى كل منهما الى حسم لقاء الاياب لبلوغ النهائي.
وحقق الفريقان فوزين لافتين السبت في المرحلة الرابعة والعشرين من بطولة الدوري التي توج احرز تشلسي لقبها في الموسم الماضي، فاكتسح تشلسي مضيفه برايتون 4-صفر، وارسنال ضيفه كريستال بالاس 4-1، ويحتل تشلسي المركز الثاني في الدوري بفارق 8 نقاط عن ارسنال السادس.
يخوض ارسنال، المتوج مرتين في كأس الرابطة في 1987 و1993، المباراة بعد ان حسمت «نظريا» صفقة انتقال مهاجمه التشيلي الدولي اليكسيس سانشسيز الى مانشستر يونايتد في صفقة تبادلية سينضم بموجبها الارميني هنريك مخيتاريان الى صفوف الفريق اللندني.
وكان ارسنال فقد لقب كأس انجلترا بخروجه من الدور الثالث للمرة الأولى في حقبة مدربه الفرنسي ارسين فينغر، بخسارته أمام مضيفه نوتنغهام فوريست 2-4.
بدوره، توج تشلسي خمس مرات في كأس الرابطة آخرها في 2015، ويعول مدربه الايطالي انطونيو كونتي بدرجة كبيرة على نجمه البلجيكي ادين هازارد الذي سجل هدفين في مرمى برايتون رفع بهما رصيده الى 64 هدفا منذ انضمامه الى الفريق من ليل الفرنسي في 2012. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش