الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عــودة الاعفــاءات على السيارات الهجينة

جمال العلوي

الثلاثاء 23 كانون الثاني / يناير 2018.
عدد المقالات: 898


في بلد مثل سويسرا تحديدا، من يشتري سيارة صديقة للبيئة تدفع له الحكومة جزءا من ثمنها ، وفي بلد مثل المانيا تحديدا تختفي الجمارك في حال شراء سيارة هجينة وتتقلص.
لن أستمر في طرح الامثلة خوفا من أن  تفكر وزارة المالية أن لي زيارات لكل هذه البلاد وتبادر لفرض ضريبة علي بحجة انني سافرت اكثر من اللازم ، ويتطلب الامر أن أدفع ضريبة مبيعات على السفر .
لا نريد من الحكومة أن تمارس ذات الدور الذي يجري ممارسته في دول اوروبا أو أن تقتدي  ببلد مثل سويسرا تحديدا لأن ذلك سيكون مبالغة في الرفاهية او المبالغة في التوقعات ،ما نريده من الحكومة التي فاقت التوقعات بما يمكن ان تقوم به وتجاوزت حال حكومات سابقة في كل سقوف الرفع .
ما نريد من الحكومة أن تبقي الحال على ما هو قبل قرارها الاخير الخاص بسيارات «الهايبرد» الذي رفع النسبة من 25بالمئة الى 50 بالمئة ، لا نريد البقاء على هذا القرار رأفة بالتجار ، لكن من باب الرحمة بالناس في زمن الغلاء الفاحش والبنزين المتوحش عبر توفير ما يمكن توفيره من معدلات استهلاك البنزين.
وقبل أن تكشف الحكومة عن ان قرارها سيساهم في الحد من مداخيل الموازنة جراء تراجع القدرة الشرائية للمواطن وتراجع الاقبال على شراء هذا النوع من السيارات بما يحد من عائدات الحكومة بدل من ان تزداد جراء ارتفاع النسبة نتمنى على الحكومة الاستفادة من سؤال اصحاب الاختصاص واصحاب المعرفة بهذا الاتجاه المالي وصولا لقرار عادل يلبي رغبات الحكومة المالية وتوقعاتها استجابة لصندوق النقد الدولي .
ما زال هناك متسع من الوقت للتراجع عن القرار في الوقت المناسب قبل نهاية الشهر الحالي وهي المدة التي جرى العمل فيها بتمديد القرار .
التراجع عن القرار حكمة تحتاجها الحكومة في هذا الوقت قبل فوات الاوان واظن ان دروب الحكمة لا تزال مفتوحة ...!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش