الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ارتقى شهيدًا.. لكنه عاد!

جمال العلوي

الأربعاء 7 شباط / فبراير 2018.
عدد المقالات: 898


لم يكن اسطورة جنين احمد نصر جرار شهيدا عاديا ضمن قوافل شهداء فلسطين لكنه كان شهيدا ضرب عصب الدولة العبرية ، مرغ بالتراب أنف الاجهزة الامنية في الدولة العبرية بعد أن نفذ عمليته البطولية وحاولت كل اركان الدولة الصهيونية بكل اجهزتها مطاردته من قرية الى قرية تفوق عليها بكل ما تملكه من تكنولوجيا واجهزة تعقب واتصال ومراقبة في الفضاء والشوارع والازقة.
حاصروه في المرة الاولى حين نفذوا جريمتهم بهدم بيت العائلة لكنه نجح في الافلات من قبضتهم واستمرت المطاردة.
انه الشهيد ابن الشهيد، الذي سيسجله التاريخ بصفحات من نور،حتى في لحظة الحقيقة خرج عليهم في صبيحة الثلاثاء حاملا اسلحته وقنابله لم يقبل أن يتم القبض عليه اسيرا او مكبلا خرج شاهرا بندقيته ليصعد عبرها الى عنان الكبرياء والمجد.
انه فجر احمد نصر جرار ابن جنين البطولة والمخيم والصمود، انه كما صنعت جنين الاسطورة توج بدمه اسطورة الشهادة في زمن الاستسلام. اقتحمت قوات الاحتلال بلدته اكثر من مرة في اليوم بلدة وادي بورقين بحثا عنه لكنه مضى بحال سبيله ليجسد ان جيل ما بعد اوسلو، ليس جيل الاستسلام بل هو جيل النصر والارادة والصمود، انه جيل عهد التميمي التي تصدت بعنفوانها لجيش الاحتلال، انه جيل «الدعس والدهس» والجرافات رغم ضلال الليل.
ستبقى الامة، دوما تذكر الشهيد احمد نصر جرار الذي روى بدمه الطهور ارض فلسطين في زمن البحث عن الدولة وفي زمن ترامب و «النتن ياهو» . كنا نعلم جيدا ان المطاردة لن تطول؛ لانها دولة تطارد فردا وتبحث عنه ليلا ونهارا لذا كان منذ اللحظة الاولى الشهيد الحي.
وسيبقى كذلك الشهيد الحي في ذاكرة الناس جميعا وهم يرون بندقيته وارادته تكتب اغنية الشهادة واغنية الانتفاضة، رحمك الله يا حارس جنين وحارس فلسطين وحارس القدس وسفير الامة نحو المجد والنصر والعزة والكبرياء .
ودعته امه كما ودعت من قبل والده، ولا تزال تمسك على جمر الشهادة والامل والانتصار وهي تعلم انه جيل الشهادة الذي ولد بعد اتفاق اوسلو؛ لكنه شق طريقا اخر غير الطريق الذي اراده صناع الاتفاقيات بحثا عن وهم السلام مع دولة لا تعترف بالسلام ولا بالوجود.
انه جيل الارتقاء والخلود .. رحمك الله يا اسطورة الشهداء واسطورة جنين ... ولن يغلق الحساب كما يتوهم ليبرمان فالقافلة تسير والشهداء كل يوم يصنعون فجرا جديدا...!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش