الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التأكيد على أهمية وضع حلول لاستعادة الثقة في بورصة عمان

تم نشره في الأربعاء 28 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً

   عمان – الدستور – هلا أبو حجلة
أكد رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز خلال لقاء جمعه بوسطاء ومستثمرين ماليين في بورصة عمان على أهمية النهوض بأداء بورصة عمان، وصياغة مقترحات من شأنها تعزيز السيولة وجذب الاستثمارات واستعادة الثقة بأداء الشركات المساهمة العامة و جدوى الاستثمار بها.
ولفت الفايز الى أن أداء البورصة متربط ارتباطا وثيقاً بالأحداث الإقليمية والعالمية التي تجري، كسائر البورصات العربية والعالمية الأخرى. كما أشار الى أهمية العوامل الداخلية والاستقرار الأمني والاقتصادي المحلي، والذي يلعب دوراُ في مجريات التداول بالأوراق المالية ومدى إقبال المستثمرين.
كما وشدد على أهمية تضافر كافة الجهود بهدف الحد من المضاربات العشوائية والاستثمار غير المؤسسي، والإسراع بإنشاء صناديق استثمارية، تعزيزاً لمبدئ الاستثمار طويل الأمد.

من جانبه، قال العين الدكتور أمية طوقان أن بورصة عمان تعاني حالياً من أزمة ثقة جراء الخسارات المتلاحقة التي أصابت مٌدخرات صغار المستثمرين، والتي أدت بدورها الى عزوف الغالبية العظمى عن الاستثمار في الأسهم واللجوء الى قنوات استثمارية أخرى. كما أكد على الأسهم أداة ادخارية بعائد  تنافسي مع الأدوات الاستثمارية الأخرى.
ونوه الى ضرورة بث روح التفاؤل و السعي الجاد الى استقطاب استثمارات أجنبية من خلال التعريف بالشركات المساهمة العامة ومساهمتها في الاقتصاد المحلي . وتوقع طوقان أن يؤدي تحويل بورصة عمان الى شركة مساهمة عامة وطرح أسهمها للاكتتاب الى خلق حالة من التفاؤل و التفاعل في أوساط المستثمرين.
وتوقع العين زياد الحمصي أن تسهم جُملة من الإجراءات في تحسين الوضع الاقتصادي العام،  أبرزها فتح المعبر الحدودي بين الأردن والعراق، بالإضافة الى القرارات الأخيرة الصادرة عن مجلس الوزراء والمتعلقة بمنح المستثمرين تسهيلات، مشيراً في الوقت ذاته الى ضرورة تضافر جهود القطاعين العام والخاص بهدف الاستفادة من تلك الإجراءات على أرض الواقع.  بدوره، قال المستثمر في بورصة عمان عبد المطلب أبو حجلة أن اللقاء يهدف الى وضع خطوط عريضة لأبرز المشاكل التي تعاني منها شركات الخدمات المالية ومستثمري بورصة عمان، وذلك من خلال الاستماع الى عدد من المقترحات التي تهدف الى الارتقاء بأداء بورصة التي تعتبر أداة استثمارية هامة و مرآة تعكس حالة الوضع الاقتصادي العام.  وأكد على أهمية الاستمرار في عقد  اللقاءات الثنائية المشتركة بين القطاعين العام والخاص، وذلك لإتاحة المجال أمام الجانبين صياغة رؤىً مشتركة تُسهم في استعادة التفاؤل والثقة، بالإضافة الى بحث سبل زيادة السيولة وزيادة نسب الاستثمار الأجنبي.
وعزى رئيس جمعية مستثمري الأوراق المالية سامي شريم على  أن تراجع أداء البورصة لعدة أسباب داخلية وعوامل خارجية، مما يستدعي تضافر كافة الجهود للعمل على حل كافة المشكلات من خلال التعاون المشترك مع الجهات المعنية. ونوه الى أهمية الاستفادة من استقرار البيئة التشريعية في المملكة، فضلاً عن الاستقرار الأمني وسط إقليم ملتهب ويعج بالاضطرابات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش