الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العيسوي يتفقد مشاريع المبادرات الملكية في معان ويتابع واقع الخدمات بجرف الدراويش

تم نشره في الخميس 1 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

عمان، معان، جرف الدراويش
- زياد الطهراوي وبترا.
 تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقائه مع وجهاء محافظة معان في منزل اللواء المتقاعد عبدالله كريشان الأسبوع الماضي، قام أمين عام الديوان الملكي الهاشمي رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، يوسف حسن العيسوي، ووزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة، امس الأربعاء بجولة تفقدية لمتابعة عدد من المشاريع والقضايا ذات الأولوية التي طرحها أبناء المحافظة خلال اللقاء.
وتأتي الجولة للاطلاع المباشر على سير العمل في هذه المشاريع، بهدف تسريع وتيرة تنفيذها وإيجاد الحلول للمشاكل والمعيقات التي تواجهها، وبما ينعكس إيجابا على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وتفقد العيسوي وهلسة تقدم سير العمل بمشاريع المبادرات الملكية التي أمر جلالة الملك بتنفيذها في محافظة معان خلال الزيارات واللقاءات السابقة مع أبناء المحافظة والهادفة إلى تحسين الواقع التنموي والخدمي في المحافظة.
واستهل العيسوي وهلسة الجولة التي رافقهما خلالها محافظ معان أحمد العموش وعدد من المسؤولين، بزيارة مركز الأمير الحسين بن عبدالله الثاني الثقافي، والاطلاع على البرامج التي يقدمها مركز زها الثقافي الذي يستهدف رعاية الأطفال ويوفر لهم بيئات تعليمية وترفيهية تفاعلية من خلال العديد من الأنشطة والبرامج المختصة، حيث سيتم تمويل البرامج التي يقدمها المركز لعام 2018 من خلال المبادرات الملكية السامية.
كما زارا مدرسة الملك عبدالله الثاني للتميز، والتي أنشئت بمبادرة ملكية، وتفقدا الأعمال الإنشائية في مشروع إعادة إنشاء وإعمار مسجد الشريف الحسين بن علي، والذي جاء بمبادرة ملكية لأهالي معان، حيث أنجزت المراحل الأولى منه ووصلت نسبة الإنجاز 40 بالمائة، واستمعا إلى شرح عن مراحل تنفيذ المشروع من مدير أوقاف معان.
وتفقد العيسوي وهلسة عددا من المشاريع الترفيهية والسياحية التي تشكل متنفسا للمواطنين، وتهدف إلى تطوير الواقع السياحي وتوفير بيئة ترفيهية للعائلات والأطفال  حيث اطلعا على مشروع مبنى الحرف التقليدية، ومشروع حديقة بلدية معان الكبرى، ومتنزه الملك عبدالله الثاني.
وجرى تفقد مشروع نادي المتقاعدين العسكريين، بحضور مدير مكتب مؤسسة المتقاعدين العسكريين في معان، ومندوب الشركة العربية للإنشاءات، واطلعا على مراحل التنفيذ والذي وصلت نسبة الإنجاز فيه 45 بالمائة.
وخلال الزيارة لكلية معان الجامعية التطبيقية تجوّلا في مشاغل الكلية التي تحتاج إلى إعادة تأهيل وتحديث التجهيزات، وأكد العيسوي  أنه سيتم تنفيذ توجيهات جلالة الملك بإنشاء مبنى يضم جميع المشاغل وتزويده بالتجهيزات والمعدات الحديثة بهدف تطوير التعليم التقني بما يلبي احتياجات سوق العمل ويخدم أبناء المحافظة للحصول على فرص عمل في المستقبل.
كما تضمنت الجولة زيارة للموقع المقترح لإقامة مستشفى معان العسكري، والاطلاع على التصاميم النهائية للمستشفى، حيث أوعز وزير الأشغال العامة والإسكان باستكمال إجراءات الطرح والإحالة للمستشفى ليتم وضع حجر الأساس للمشروع بمناسبة عيد الاستقلال تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك.
واختتمت الجولة بزيارة لموقع سكن محافظ معان القديم وسط البلد والحديقة المقابلة له بحضور محافظ معان ورئيس بلدية معان الكبرى، وتم الاستماع إلى شرح تفصيلي عن الأضرار التي لحقت بالمبنى، والحلول المقترحة لإعادة تأهيل السكن والحديقة بما يخدم واقع وأهالي المدينة.
وفي مقابلة صحفية، أشار العيسوي إلى أن هذه الجولة التفقدية تأتي تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية لمتابعة مطالب وجهاء محافظة معان خلال لقاء جلالة الملك بهم قبل أيام، وأيضا لمتابعة تنفيذ مشاريع المبادرات الملكية والاطلاع على الاحتياجات الإضافية لها لضمان سير عملية التنفيذ على أكمل وجه وبما ينعكس بالفائدة على أبناء المحافظة بالتنسيق مع المؤسسات الحكومية المختصة.
بدروه، لفت هلسة إلى أن وزارة الأشغال العامة والإسكان تتابع توجيهات جلالة الملك وبالتنسيق مع الديوان الملكي الهاشمي باعتبارها الذراع الفني والتنفيذي لمشاريع المبادرات الملكية السامية، مؤكدا أن الوزارة ستقوم باتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها تسريع عملية تنفيذ المشاريع على أرض الواقع وحسب خطط العمل والجدول الزمني الموضوع لها.
وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، اطلع أمين عام الديوان الملكي الهاشمي، رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك، يوسف حسن العيسوي على واقع الخدمات المقدمة للمواطنين في منطقة جرف الدراويش، وأبرز مطالبهم واحتياجاتهم.
وأكد العيسوي، خلال لقائه عددا من أبناء المنطقة امس الأربعاء، حرص جلالة الملك عبدالله الثاني ومتابعته لأوضاع المواطنين في المنطقة والنهوض بمستوى الخدمات المقدمة لهم، لافتا إلى أن الديوان الملكي الهاشمي سينفذ عددا من المبادرات مباشرة، بالإضافة إلى متابعة مطالبهم المتعلقة بالخدمات العامة مع الجهات المعنية.
ونقل العيسوي، خلال اللقاء، الذي حضره وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة، تحيات جلالة الملك لأبناء منطقة جرف الدراويش واعتزازه بهم.
كما استعرض عددا من مشاريع المبادرات الملكية التي تم تنفيذها في المنطقة سابقا، والتي شملت بناء 13 وحدة سكنية للأسر العفيفة، وتوفير محفظة إقراضية دوارة لدعم المشاريع الإنتاجية للأسر في المنطقة بالتعاون مع إحدى الجمعيات المحلية.
وأشار إلى أنه، وبناء على مسح ميداني لاحتياجات المنطقة وبالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية سيتم صيانة 11 وحدة سكنية جديدة، كما سيتم تزويد غرف رياض الأطفال بالأثاث والألعاب، بالإضافة إلى إنشاء ملعب خماسي لخدمة الشباب والطلاب في المنطقة، ودعم الجمعيات الخيرية في المنطقة.
من جهته، قال وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسة، إن الوزارة ستقوم بصيانة عدد من الطرق في المنطقة بالإضافة إلى تشغيل أبناء المنطقة في مشروع إعادة تأهيل الطريق الصحراوي، كما أنه سيتم أيضا رفد مكتب أشغال الحسا بالكادر المناسب.
بدورهم، استعرض أهالي المنطقة مجموعة من الاحتياجات والمطالب التي تهدف إلى تحسين الواقع التعليمي والصحي والخدمات الأخرى، وطالبوا بتوفير فرص العمل لهم.
وأعربوا عن تقديرهم لجلالة الملك على حرصه على تحسين واقعهم المعيشي، وحثه المعنيين على إدامة التواصل مع المواطنين في مواقعهم.
وحضر اللقاء نائب محافظ الطفيلة عماد الرواشدة ومتصرف لواء الحسا عبد الاله الكساسبة ومدير التنمية الاجتماعية في الطفيلة عبد الله الصقور.
كما تفقد أمين عام الديوان الملكي الهاشمي / رئيس لجنة متابعة تنفيذ مبادرات جلالة الملك يوسف العيسوي ووزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سامي هلسه مراحل العمل بمشروع اعادة تأهيل الطريق الصحراوي والذي ينفذ بتمويل من المملكة العربية السعودية وبادارة الصندوق السعودي للتنمية ومن خلال ائتلافات سعودية / اردنية.
وبين العيسوي بان المشروع يتابع متابعة حثيثة من خلال الديوان الملكي للأهمية الاستراتيجية والتنموية لهذا المشروع ولما يعود على تحريك عجلة الاقتصاد الوطني كطريق محور رئيسي لمحافظات الجنوب وميناء العقبة حيث كان تنفيذ هذا الطريق مطلب هام لكافة القطاعات ولابناء المجتمع الاردني.
وبين هلسه ان طول منطقة العمل بالطريق (220) كم وان اعادة التأهيل تشتمل على توسعة الطريق ليصبح بثلاثة مسارب لكل اتجاه واكتاف جانبية وبحيث يتم تخصيص مسرب لاستخدام الشاحنات ، ويتميز هذا المشروع باستخدام مواصفات عالمية عالية الجودة في آلية فرد مواد الفرشيات والخلطة الاسفلتية وذلك باستخدام آليات وتقنيات حديثة حسب المواصفات العالمية والمعتمدة من قبل الصندوق السعودي للتنمية وذلك لضمان استوائية سطح الطريق حال الانتهاء من تنفيذها.
كما تفقدا سير العمل بمشروع قصر عدل معان الذي يتم تنفيذه بمتابعة وزارة الأشغال العامة والإسكان والمبنى بمساحة اجمالية (13000) متر مربع وبكلفة اجمالية (7) مليون دينار ويشمل العمل قاعات محاكم الصلح والبداية والاستئناف وعيادات الطب الشرعي وقاعة المحامين وكذلك المباني الفرعية الخاصة بالتنفيذ القضائي والتفتيش والحرس ، وتكمن أهمية هذا المشروع في حاجة محافظة معان إلى ذلك وقد باشرت وزارة الأشغال العامة والإسكان اعمال التنفيذ للمشروع منتصف عام 2016 ومن المتوقع انهاء اعمال التنفيذ نهاية العام الحالي 2018 ، وتأتي هذه الزيارة التفقدية للاطمئنان على سير العمل بالمشروع لكون العمل كان متوقفاً منذ فترة لعدم صرف مطالبات المقاول المالية وقد قامت الحكومة بدفع مطالبات المقاول خلال الاسبوع الماضي وتم استئناف اعمال التنفيذ بالمشروع.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش