الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعادل سلبي بين الـرمثا وشـبـاب الأردن

تم نشره في السبت 3 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

اربد - الدستور - حسين الزعبي
وقع الرمثا بفخ التعادل السلبي بدون أهداف أمام ضيفه شباب الاردن في المباراة التي اقيمت امس على استاد الحسن الدولي في اربد في اطار منافسات الجولة 17 لدوري المناصير لكرة المحترفين.
وشهدت المباراة خروج قائد فريق الرمثا مصعب اللحام بالبطاقة الحمراء لنيلة الانذار الثاني قبل دقيقة واحدة على الوقت الاصلي للمباراة.
وبهذه النتيجة رفع الرمثا رصيده النقطي الى 33 نقطة وشباب الاردن 24 نقطة ليقترب من المربع الذهبي.
وخرجت جماهير الرمثا الغاضبة في الدرجة الثانية عن النص واقتلعت المقاعد وقذفتها لارضية الملعب وانتظر اللاعبون وقتا طويلا حتى تمكنوا من العودة الى غرف تبديل الملابس تحت حماية رجال الدرك وسط حالة من التوتر شهدتها المباراة في اللحظات الأخيرة.

 المباراة في سطور
- النتيجة: تعادل الرمثا وشباب الاردن بدون اهداف.
- الحكام : احمد فيصل للساحة عاونه عبدالرحمن عقل وحمزه سعادة للخطوط وفايز حسن رابعا .
- مثل الرمثا: محمد شطناوي, قصي نمر, محمد ابوزريق, جهاد الباعور, خالد ابوعاقولة, عبدالله ابوزيتون, عامر ابوهضيب, عيسى السباح (عدنان عدوس) محمد شوكان, احمد دوني (حسان زحراوي), مصعب اللحام.
- مثل شباب الاردن: رشيد رفيد, مصفى كمال( عبدالله مناصره) احمد الصغير, براء مرعي, ورد البري, احمد ياسر, خالد ابورياش, محمد الرازم, لؤي عمران, كبالنغوا( ليث بشتاوي), يوسف النبر (صالح الجوهري).

 سلبية
أبدى الرمثا رغبة واضحة منذ البداية للتسجيل في حين سعى الشباب لاحتواء العاب مضيفه الهجومية وتكثيف تواجده في المواقع الخلفية والتركيز على نقل الكرات المعاكسة بسرعة للاستغلال سرعة انطلاقات مهاجميه دون المجازفة كثيرا في الشق الهجومي والاعتماد على الهجوم المضاد .
الاندفاع الهجومي الرمثاوي قابله تحفظ دفاعي شبابي ابقى المنافذ المؤدية لمرماه مغلقة في حين لم تجد الكرات العرضية المتابعة اللازمة داخل الجزاء وبقيت الخيارات الهجومية محدودة للرمثا في ظل التماسك الدفاعي للشباب, فكان الخيار الامثل بالتسديد البعيد الذي لجأ اليه الرمثا حيث ناب القائم عن الحارس رفيد في رد كرة شوكان قبل ان ينقذ الدفاع الموقف.
فيما تعددت التسديدات غير المركزة والتي حادت عن مرمى الشباب دون جدوى.
حاول الشباب الامتداد للمواقع الامامية على فترات الا ان محاولاته افتقرت للزيادة العددية والقدرة على احداث الفارق المطلوب امام مرمى اصحاب الارض الذي بقي في منأى عن الخطورة فيما لم يحسن كبالينغوا التعامل مع الكرة التي واجه بها المرمى لتضيع الفرصة.
حافظ الرمثا على نسقة الهجومي بعد ان نجح في تهديد مرمى الشباب في مناسبتين لم تحقق الفارق المطلوب بعد ان ارتدت كرة شوكان من المدافعين على حساب ركنية فيما استقرت رأسية المدافع المتقدم الباعور بأحضان الحارس.

طرد
دخل الفريقان اجواء الشوط الثاني بمعطيات هجومية مغايرة بعد ان تحرر الشباب من تحفظه الهجومي, وكاد ابوهضيب ان يرجح كفة فريقه الا ان الحارس رفيد كان لكرته بالمرصاد رد عليه النبر بكرة اخطأت الشباك وهو على فوهة المرمى تماما.
ضغط الرمثا بعد ان دفع بورقة عدوس بديلا للسباح عبر اكثر من محور ومرت تسديدة النمر كالسهم بجوار القائم قبل ان يتدخل الحارس الشبابي رفيد بالتوقيت المناسب لابعاد كرة اللحام بعيدة المدى التي اطلقها من خارج الجزاء على حساب ركنية.
ازاء ذلك تحرر الشباب من حذره الدفاعي وباتت العابة الهجومية تثير الارباك بدفاعات الرمثا لكن الحلول بقيت غائبة واستعصت الشباك على المهاجمين. واصل الرمثا مساعية الجادة للتسجيل وضغط بقوة اجبرت الشباب على العودة للنسق الدفاعي حافظا على شباكه واستنفذ الرمثا كافة الخيارات التي قد توصله للشباك وعانى من سوء اللمسة قبل الاخيرة والتي فوتت عليه فرصة ترجيح الكفة.
بالغ الشباب بالانكماش الدفاعي حيث واجه الرمثا صعوبة بالغة في اختراقة وبالرغم من التبديلات في صفوفة لم يغير كثيرا في الاداء الدفاعي والتركيز على الهبات الهجومية الساخنة على فترات والتي لم تحقق الغاية المطلوبة.
وشهدت الدقائق الاخيرة خروج اللحام بالبطاقة الحمراء لنيلة الانذار الثاني قبل دقيقة واحدة على صافرة النهاية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش